تتميز الكائنات ذات التوالد الجنسي بإنتاج أمشاج قادرة على الالتحام فيما بينها خلال ظاهرة الإخصاب لتعطي بيضة تكون مصدرا لكائن جديد يتوفر على نفس عدد الصبغيات للنوع الذي أنتجه. ويمكن تفسير ثبات عدد الصبغيات من جيل إلى آخر بوقوع اختزال عدد الصبغيات أثناء تكون الأمشاج(عند الكائنات ثنائية الصيغة الصبغية).
1 ـ دراسة الانقسام الاختزالي:
يتميز هذا الانقسام بانقسامين متتاليين :
- انقسام منصف: يختزل عدد الصبغيات إلى النصف ويؤدي إلى تشكل خليتين أحاديتي الصيغة الصبغية n .
- انقسام تعادلي: يبقى خلاله عدد الصبغيات ثابتا يؤدي إلى تشكل 4 خلايا أحادية الصيغة الصبغية n .
-أ مراحل الانقسام الاختزالي:
2ـ الانقسام التعادلي انظر الرابط
1ـ الانقسام المنصف انظر الرابط
التمهيدية II
قصيرة جدا تبتدئ مباشرة بعد النهائية I تبقى الصبغيات منشطرة طوليا ما عدا الجزيء المركزي ويظهر المغزل اللالوني من جديد
التمهيدية I : اقتران الصبغيات المتماثلة لتشكل أزواجا تسمى الرباعيات، اختفاء الغشاء النووي والنويات
الاستوائية II
تتموضع الصبغيات لكل خلية في المستوى الاستوائي مشكلة الصفيحة الاستوائية.

الاستوائيةI : تتموضع الصبغيات المتماثلة من جهتي خط الاستواء.
لانفصالية II
انشطار الجزيء المركزي، انفصال صبيغيات الصبغي الواحد وهجرة كل مجموعة نحو أحد أقطاب الخلية.
الانفصاليةI انفصال الصبغيات المتماثلة وهجرتها نحو القطب الخلوي القريب منها دون انقسام الجزيء المركزي
النهائية II
تتجمع الصبغيات في كل قطب، يزال تلولبها، يتشكل الغشاء النووي، ينقسم السيتوبلاسم وتعطي كل خلية خليتين بنتين فتكون النتيجة الحصول على 4 خلايا أحادية الصيغة الصبغية n
النهائية I
يتجمع نصف عدد الصبغيات في كل قطب ويحدث انقسام السيتوبلاسم للحصول على خليتين بنتين أحاديتي الصيغة الصبغية n
http://www.eduvinet.de/mallig/bio/Repetito/Meiose1.html
انظر الروابط 11 5 4 3 2 1 10 9 8 7 6
مقارنة الانقسام غير المباشر والانقسام الاختزالي

انظر الروابط

الانقسام الاختزالي
الانقسام الغير مباشر
يعطي أربع خلايا
يعطي خليتين
يتكون من انقسامين متتالين
يتكون من انقسام واحد يختزل عدد الصبغيات إلى النصف يحافظ على عدد الصبغيات ينوع الخبر الوراثي يحافظ على الخبر الوراثي كمية adn في الخلايا البنات q/2 كمية adn في الخليتين البنتين q
تفترق الصبغيات المتماثلة تبقى الصبغيات المتماثلة مجتمعة
-ب تطور كمية ADN خلال الانقسام الاختزالي:
تمثل الوثيقة التالية تطور كمية ADN النووي بدلالة الزمن خلال تكون الأمشاج الذكرية:

يسبق الانقسام الاختزالي A مرحلة السكون D التي تعرف مضاعفة ADN في طور التركيب S من كمية q إلى 2q.
خلال الانقسام المنصف B تنفصل الصبغيات المتماثلة فتحصل كل خلية على كمية q .
خلال الانقسام التعادلي C تنفصل صبيغيات الصبغي الواحد فتحصل كل خلية على q/2 من كمية ADN .


شكل الصبغيات خلال بعض المراحل :
خلال المرحلة G1
خلال المرحلة S
خلال المرحلة G2
خلال المرحلة الانفصالية I
خلال المرحلة الانفصالية II
-2 دور الإنقسام الإختزالي:
أ ـ الاختزال الصبغي: اختزال عدد الصبغيات إلى النصف في الخلايا الجنسية وبالتالي المحافظة على عدد الصبغيات بعد الإخصاب.
ب ـانفصال الصبغيات الجنسية: انفصال زوج الصبغيات الجنسية كباقي الصبغيات، يعطي النتائج التالية:
- عند الأنثى: تتشابه الصبغيات الجنسية XX إذن للأمشاج نفس الصيغة الصبغية : n= (n-1)A + X
( متشابهة الأمشاج)
- عند الذكر: تختلف الصبغيات الجنسية XY إذن تشكل نوعين من الأمشاج n= (n-1)A + X
و n= (n-1)A + Y
(متغاير الأمشاج)
هذه الخاصية هي التي تحدد جنس المولود بعد الإخصاب.
ج ـ تخليط الصبغيات:
تخليط ضمصبغي: انظر الوثيقة
قد يحدث قبل الطور الانفصالي الأول (ابتداءا من التمهيدية I ) تبادل قطع بين الصبغيين المتماثلين أثناء تباعدهما،
تسمى هذه الظاهرة العبور الذي يلعب دورا مهما في تخليط الحليلات وينتج عنه تركيب صبغي جديد .
تمرين: باستعمالك لخلية صيغتها الصبغية2n=2 تحمل زوجين من الحليلات AaBb ،
أبرز بواسطة رسوم تخطيطية التخليط الضمصبغي، محددا عدد الأمشاج المحصل عليها
الجواب
انظر الروابط 5 4 3 2 1

تخليط بيصبغي: انظر الوثيقة1 ـ الوثيقة2 ـ الوثيقة3
خلال الطور الانفصالي I يتم انفصال الصبغيات المتماثلة بشكل مستقل وبالتالي هناك نفس التردد للجمع بين الصبغيات من مختلف الأزواج أي يمكن أن يتكون 2n مشيج حيث n عدد الأزواج.
تمرين:باستعمالك لخلية صيغتها الصبغية2n=4 تحمل زوجين من الحليلات AaBb،أبرز بواسطة رسوم تخطيطية التخليط البيصبغي، محددا عدد الأمشاج المحصل عليها.


الجواب
-3 دور الإخصاب:
ـ يعمل الإخصاب على استرداد الصيغة الصبغية الثنائية نتيجة التحام المشيجين الأنثوي والذكري، من تم الحفاظ على ثبات عدد الصبغيات عند نفس النوع.
ـ تعميق التخليط الصبغي بفعل الالتحام المستقل بين الأمشاج المختلقة وراثيا مما يساهم في تخليط الحليلات وبالتالي تنوع الأفراد.